فيديو: أوضاع مصر الاقتصادية

قناة: التحرير

برنامج: يا مصر قومي

الاحتياطي النقدي في مصر دخل مرحلة الخطر.. الجمله دي بتتقال من اول ما الثورة حصلت يعني هي في من اول ما الثورة حصلت في تراجع في قيمة الاحتياطي النقدي من العملات الاجنبية وده طبيعي لانه حصل تدهور في كل مصادر الدخل الاجنبي لمصر سواء من السياحة وده الضربة الاعمق جت في السياحة وفي عوائد قناة السويس في مرحلة من المراحل وفي الاستثمار الاجنبي المباشر ودي وظيفة الاحتياطي في كل الاحوال انه بيعمل درجة من الوقاية يأمن الحد الادنى من الواردات واحتياجات الدولة لفترة زمنية معينة حتى هذة اللحظة احنا في فترة المهله الآمنه يؤمن 6 شهور من الواردات وده كلام نائب رئيس الوزراء المسئول عن المجموعة الاقتصادية الدكتور حازم الببلاوي فلم ندخل مرحلة الخطر وفيه تحسن ملموس حصل في الفترة الاخيرة اولاً في السياحة يعني مثلاً مدينة شرم الشيخ حصل طفرة في حجم الاشغالات بعد ما تحرك منها الرئيس المخلوع الى القاهرة والاسبوع الاخير من يوليو عائدات قناة السويس قفزت قفزة عملت رقم قياسي ده معناة انه مصدرين اساسين من مصادر الدخل الاجنبي بدءوا يتحركوا لكن في كل الاحوال ده وضع طبيعي بعد الثورة وتحول كبير من هذا النوع احنا في يعني التحولات اللي احنا بنشهدها مقارنة بكل التجارب المثيله يعني اسهل واقل بكثير من دول اخرى.

البورصة نزلت من 2008. 16% مع الازمة العالمية اللي في 2008 بدون الثورة وطبعاً البورصة بشكل عام عدوة لعدم الاسقرار السياسي وبالتالي بيحصل بعض الدرجة من التراجع لكن هي البورصة نفسها في حد ذاتها اهميتها الاقتصادية ماهياش بالذات في مصر اهميتها الاقتصادية ليست بهذا القدر الجبار اللي بيقولولنا عليه وخصوصاً لو اداء الشركات لان البورصة ليها وظيفة اساسية في الاقتصاد انها تلعب دور زي الجهاز المصرفي كده دور في تمويل للشركات علشان تتوسع في النشاط والدور ده بيجي عن طريق انه الشركات تصدر اسهم جديدة والناس تخش تكتتب يا اما اكتتاب عام فكل المواطنين يخشوا يشتروا اسهم او انه يبقى فيه توسع انا باخد تمويل علشان اعمل استثمار جديد على الارض كل عمليات البيع والشراء ده استثمار طبعاً لانه بيقوم على انه اساساً على ان انا اخد ارباح من اللي الشركات ده بتعملة في الاقتصاد الحقيقي لكن الصعود والهبوط ده بتدفعه عمليات البيع والشراء في حد ذاتها ودي مشكلة ضخمة فصلت شوية البورصة عن اصلها بتاع انها بتلعب دور في دفع النشاط الاقتصادي اصلاً وبالتالي علشان كده مثلاً اما بنلاقي في الجرايد كل يوم يعني البورصة تفقد 14 مليار جنية مثلاً ده كلام فارغ لانه بتحسب بكذا طريقة يعني مش عايز اخش في تفاصيل فنية بس يعني ايه فيه حاجة اسمها المؤشر بتاع السوق المؤشر ده بالذات في مصر اهم مؤشر ده بيقيس 30 سهم اللي هما اكتر اسهم نشيطة لما المؤشر ده بينزل بيعكس ان الـ 30 سهم دول حصل فيهم ايه المفروض الناس بتعرف انه التوجه العام للسوق شكلة ايه الاتجاه العام شكله ايه بس مش معناه انه السوق خسر بالمبلغ ده فعلاً ده زي حضرتك ايه اما يبقى عندك شالية في العين السخنه طالما مابعتش لا تحقق لا مكسب ولا خسارة الخسارة تبقى دفترية على الورق وبالتالي لما بتتحسب كده حضرتك تلاحظ انه حجم التداول بيبقى 300 مليون جنيه او 400 مليون جنيه زي ما النهارده مثلاً وفي نفس الوقت بيتقال انه خسرت البورصة 14 مليار اذا كان البيع والشراء كله اجماليه لا يتجاوز 300 مليون جنيه فهي احياناً يتم خلطها بحاجه تانية برضو اللي هي القيمة الدفترية مجمل الاسهم في السوق اللي هي بيسموها القيمة السوقية للاسهم .. طبعاً بيحدث للبورصات العالمية في حالة انهيار عنيف .. مفيش اعتصامات اهو .. التحرير معتصم فيه اخرين غير المتظاهرين …. هما عاملين مشكلة تانية …

يعني لا يوجد يعني الكلام ده لا يوجد دليل علمي ولا دراسة قدمتها الحكومة او اي حد من اللي بيقولوا الكلام بتاع انه المظاهرات العمالية عطلت الانتاج … طب يعني حضرتك قارن لو المعتصمين دول مازالوا لسة موجودين انا هتكلم من وجهة نظر السياح اللي كانوا بيروحوا المتحف هل المناخ الامثل للسياح ده ان هم بيجوا يزوروا ميدان ويروحوا المتحف انه يبقوا بيشوفوا ويصوروا معتصمين كجزء من الثورة دي بتدي انطباع اسوء للسياح في تقديري انه يبقى فيه قوات متمركزة في الميدان اكتر بكتير ان هما يشوفوا اهالي الشهداء … اذا كان لها اثر اثرها محدود للغاية مقارنة بمشاكل الامن مقارنة بالتوقف المقصود والمتعمد من بعض رجال الاعمال في بعض الحالات مقارنة بسياسة الحذر الشديد يعني لدرجة ان بعض الناس بيسموا الايدي المرتعشة في بعض … والبنوك لانه لما البنوك تتوقف عن اقراض مستثمرين .. فمقارنة بكل هذه العوامل يعني اثر محدود للغاية وبالذات لما تحط كمان في سياقه ان انت مع مطالب شرعية ناس دفعت ثمناً باهظاً على مدى سنوات طويلة من حقها انها تجد قليل يسمح لها بالعيش بشكل كريم .

هيأثر علينا طبعاُ … لانه هيأثر علينا لو احنا فضلنا متمسكين بنفس الطريقة في التفكير اللي كانت موجوده قبل كده طريقة في التفكير بتقول ان احنا اساس كل نهضتنا الاقتصادية يجب ان يكون عبر جذب الاستثمارات الاجنبية المباشرة عبر التوجه للتصدير للسوق العالمي اساساً  كده وعبر الارتباط بالاسواق المالية العالمية باقصى درجة ممكنة وعبر فتح الاسواق باقصى درجة ممكنة قدام المنافسين من العالم كله .. لو احنا اشتغلنا بنفس الطريقة دي حيبقى معناه انه معندناش فرصة لا تيجي استثمرات اجنبية مباشرة محدش في الوضع السئ العالمي ده حيبقى بيفكر ييجي يحط فلوس وهو بيحاول ينقذ ما يمكن انقاذه عنده نفس الشئ يتعلق بالصادرات لانه في لحظة زي دي هيبقى كل السلع اللي هي اساساً لها موقف موقع يعني ومكانة في الاسواق العالمية هتنزل اسعارها بفعل المنافسة وبفعل ان الناس عايزة تبيع وان الطلب بتراجع فالسلع الياباني مثلاُ اللي هي غالباً جودتها احسن من جودة السلع المصري هيبقى سعرها بينزل كمان هتضرب الميزة النسبية فالتنافس في العالم هيبقى اصعب في انك تقتحم اسواق الصادرات فالحل ان انت تعيد النظر في المنظومة الفكرية دي اللي كانت حاكمة في السياسة الاقتصادية في مصر .

لو حضرتك بصيت على الدول التي لا تعاني او تعاني اقل من اللي بيحصل في العالم في اللحظة دي هتلاقيها بتدلنا على طريق شكله ايه الدول اللي تعاني اقل هي الدول اللي معتمده على سوقها الداخلي عندها صناعه داخلية قوية بدرجة او بأخرى لان بقى محدش دلوقتي يقدر ينفصل عن العالم 100 % لكن او يعني تماماً لكن على الاقل عنده القدرة ان هو زراعة متطورة عنده القدرة على الانتاج لانه على مدى سنوات انفق على تنمية البشر الذين يعيشون داخل حدوده والتنمية الحقيقية تمنية في الانسان اساسها الانسان لان النمو الاقتصادي احنا كنا بنحقق معدلات نمو اقتصادي عالية حتى بالمعايير العالمية لما توصل لـ 7% لكن معدلات النمو معزولة عن حياة الاغلبية الكاسحة من البشر لا تؤثر فيهم ولا يستفيدون منها ولا تنبني على قدراتهم وعلشان كده مستمرتش ومتعش الانفاق على الناس وحتى لما الناس تتكلم على انه الانتاجية بتاعة المصريين قليلة رغم انه دي محل نقاش لكن حتى هذه الفكرة مردود عليها بكده انه عندما تنفق على التعليم والصحة وعلى التدريب تقدر تطلب من الناس ان انتاجيتها تزيد لما تتيح للناس عمل ملائم بساعات عمل معقولة هينتج كويس انما لما يبقى حد مضطر انه يشتغل 18 ساعة مثلاً .

اعتقد ان احنا لينا تأثير عليه سياسياً طبعاً الاساس طبعاً في تقديري انا سياسي اقتصادي انما اللي حصل في انجلترا بالذات انه الازمة الاقتصادية عنيفة جداً والسياسة هناك منحازة انحياز بالغ ضد الاغلبية من البريطانيين والارقام بتقول ان المجتمع البريطاني بسبب هذه السياسة النحازة اللي هي قريبة مننا انه هيه مبنية على انه دعم الاغنياء من رجال الاعمال والشركات والدولة لما تتدخل تتدخل لدول مش للفقراء وده اللي حصل مع الازمة العالمية الدولة تدخلت واشترت بنوك كبيرة علشان ماتفلسش ودعمت رجال اعمال واول ما بدأت الحالة تهدى عملوا اقصى خطة تقشف في التعليم والصحة والخدمات العامة دفع تمنها فقراء الانجليز وده بان مثلاً اخر ارقام تتعلق بعدم المساواه في بريطانيا اللي هية دولة فيها ضرائب تصاعدية وفيها حاجات مش موجوده عندنا اصلاً بتقول انه الالف الاكثر غنى اضافوا خلال السنة اللي فاتت دي 60 مليار استرليني لثرواتهم بينما التخفيض اللي اتعمل في الموازنة في السنة دي حاجة و80 مليار استرليني فده معناه انه بشكل واضح انه توزيع الثروة في المجتمع فيه خلل بالغ وعلشان كده الاحياء اللي حصل فيها احياء فقيرة ولم تشذ الحكومة البريطانية عن ردود فعل العربية في انها وصمت اللي عملوا كده طبعاً العنف بالغ وحرق ونهب وكل ده بس هي وصمت هؤلاء بالمجرمين دون ان تفكر هما بيعملوا كده ليه ولما حضرتك تشوف انه فجأه بقت انتقلت من حي في لندن الي عدد من احياء لندن ثم الى ليفربول وتوتنهام ومانشستر واماكن اخرى متنفعش تبقى مخططه دي شباب غالباً من الجيل الثاني من المهاجرين فقراء والبوليس البيرطاني بيتعامل معاهم بمنتهى القسوة وعلشان كده المفجر للاحداث دي كلها انا بتكلم نسبياً القسوة نسبيه هنا مع الوضع في بريطانيا خلاص هما ضربوه بالرصاص في راسه الامور نسبية انما وعلشان كده الفوضى يقال الفوضى اللي في الشوارع دي انها شئ سيئ الفوضى اللي في الاسواق اللي هيا بتجلب كل هذا البؤس الاقتصادي اللي بيضطر الفقراء قبل اي حد ان هما يدفعوا تمنه اسوأ بكثير وأكثر تدميراً بكثير في حياة المجتمعات من بعض هذه يعني ما يسميه البعض بالفوضى في الشوارع .. الفوضى في الشوارع دي تعبير عن غضب عارم من انه هذا النظام رغم انه ديموقراطي بالمعنى .. مفيش تزوير انتخابات فيه احزاب لكن ديموقراطية برغم كل ذلك لا تخدم مصالح الأغلبية وده درس زي ما احنا اوحينا في تقديري الشخصي للبريطانيين واوحينا لليونانيين والاسبان بالتظاهر وكلها دول مافيهاش تزوير فيها حرية احزاب اوحينا لكل هؤلاء انما احنا نتعلم من انه كل هؤلاء الناس بيتظاهروا علشان حقوقهم الاجتماعية في دول فيها ديموقراطيات انه الديموقراطية التي نسعى اليها واللي خرج علشانها المصريين في 25 يناير تتجاوز اختيار مرشح مجلس الشعب في الصندوق اجنا محتاجين ديموقراطية تعطينا الحق في اتخاذ قرار في حياتنا بشكل عام وفي اتخاذ الخيارات الملاءمة لمصالح الاغلبية بحق مش بس ان احنا نختار ما بين ممثلين لمصالح القله من واحد وواحد مش بالضرورة الثورات بتعمل طبعاً مافيش حاجة بتتغير من يوم وليلة لكن الثورات بتعمل طفرات في حياة الشعوب والناس وانت برضو زي ما حضرتك كده عارف يعني انه انت بتنقل احنا مش مضطرين نعيد اختراع مثلاً الموبايل علشان يبقى عندنا موبايل انت يا اما بتستورده يا اما بتتعلم ازاي تصنعه يا اما كده فاحنا لازم نستفيد من الدروس السياسية دي علشان مانقعش في نفس الاخطاء مانعملش نظام يسمح باستمرار نفس المظالم برغم الشكل الديموقراطي اللي ممكن يبدو عليه …

في بداية هذه الازمة كان فيه تصريح تاريخي للرئيس السابق للمجلس الاحطياتي الفيدرالي الامريكي اللي هو زي البنك المركزي الامريكي ده اقوى بنك مركزي في العالم اللي هو آلان جرينسبان ده واحد يعني ايه ممكن يتقال عليه بيسموه في الادابيات يعني واحد من انبياء التحرير الاقتصادي ولما حصلت الازمة دي خرج على في شهاده ليه في الكونجرس وقال “يظهر إن أنا كنت غلطان” وهذا الخطأ الهائل في تقدير قدرة الاسواق على انها نسبق من تلقاء نفسها حياة الاقتصاد وبعدين بس دي صورة متطرفة كمان من الرأسمالية الصورة اللي بتقول السوق دائماً على حق وانه هذه الصورة المتطرفة اودت بالعالم في هذه الازمة العنيفه بتشوهات رهيبة يعني حتى تخالف حتى عقيده الاسواق نفسها ده معناه ان فيه خطأ هائل وحتى جميع الحلول اللي حولت السلطات بأعلى درجة من التنسيق انها تعملها على مدى من اول ما اندلعت الازمة العالمية في 2008 لم تمنع اللي بيسموه بقى ايه اللي هما كانوا خايفين منه على مدى السنه اللي فاتت بيسموه الازمة المزدوجة يعني انه يحصل كساد كبير وبعدين درجة من التحسن البسيط ونقع تاني اللي هو احنا اللي احنا ده الدكتور محمد العريان اللي هو اقتصادي امريكي هام من اصل مصري كتب مقاله في الفينانشل تايمز الجريده البريطانية المحافظة العريقة يعني عن الازمة دي وقال انه بعد التقييم اللي حصل من استاندت انبولز اللي هوه نزل الاقتصاد الامريكي كان دايماً تقييمه اعلى تقييم اللي هوة التريبل ايه التخفيض للتقييم ده في تقدير الدكتور العريان يخلق واقعاً جديداً للاقتصاد العالمي يهز الدولار ومن هز الدولار يهز كل الترتيب الاقتصادي العالمي اللي كان حاصل في التجارة عارف حضرتك انه كان في زي صفقة كده متعارف عليها الصينيين بينتجوا سلع رخيصة بتتباع في الاسواق العالمية باسعار رخيصة لانه فيه شبه اتفاق على ان الدولار يفضل قوي وانه العملة الصينية تفضل ضعيفه وبالتالي بتخش الاسواق الامريكية السلع الصينية وتتباع الامريكان بيستهلكوا هذه السلع وبيقترضوا من الصين علشان يستهلكوا هذه السلع فالصين بتسند عن طريق انها بتشتري اذون الاوراق الحكومية الامريكية اكبر من اكبر مقرضي الولايات المتحده الصين واليابان فهما بينتجوا ودول بيقترضوا لما بيحصل اي خلل في سعر الدولار بحيث انه مضطر ينزل ده معناه هيربك كل الحسبه دي ولو قررت الصين انها مثلا لانها هتضرب لما سعر الدولار ينزل انا شاري محوش فلوس بالدولار الاحتياطي الصيني جزء كبير جداً منه بالدولار لما قيمه الدولار تنزل معناه انه التحويشة بتاعتي انهارت فأي اجرآت هتتاخد معناها المزيد من الاشكال لانه لو قرروا يبيعوا الدولارات دي علشان يغير لليورو  مثلاً او سلعة أآمن ده معناه انه هيجر نفسه مع الامريكان فوضع شديد الخطورة والدرس التاني منه هو ان انت يجب ان تعتمد على محرك اخر للاقتصاد ينبع من مصالح المصريين بالاساس والسوق المحلي بالاساس وقدراتك الانتاجية بالاساس مش مؤثرات خارجية ….. بس هي دي لازم الفنيين موجودين والقيادات الواعية كافية طبعاً في الحكم الدكتور حازم قدرة فنية عظيمة والوزراء الدكتور جوده عبد الخالق والدكتوره فايزة ابو النجا وكل شئ .. لكن الاهم من القدرة الفنية هو الانحياز السياسي المبني على الاراده الشعبية انه يبقى في موقف بدعوم بشرعية انه الناس تؤيده موقف يقوم على مصالح الناس وانحياز سياسي قبل واجتماعي الاول ويجيئ دور الفنيين بعد ذلك .. لا انا مابشكش في قدراتهم انا بتكلم على انه الموضوع اكبر من انا في تقديري ان الحكومة دي حكومة هتستمر فترة قصيرة من الزمن هي بتدير المرحلة الانتقالية عليها عبئ انه تدير المرحلة الانتقالية ولكن ده قرار استراتيجي يجي ان تقوم به حكومة منتخبة والحكومة المنتخبة يجي ان تبني سياستها الاقتصادية دي على انحياز على قرار من الناس بأنه انا هؤويد سياسة منحازة للاغلبية من الفقراء واغلبية المصريين المنتجين دي مش معناه انها هتيجي على حساب الاقلية يعني اذا كان ذلك ضرورياً اه يعني اوباما امم وانجلترا اممت ةالدكتور حازم الببلاوي في مؤتمر صحفي منذ ايام قال بشكل واضح جمله يعني انا احسبها له انه هو راجل ليبرالي وموقفه واضح وبرضو كان عنده مواقف ناقده للسياسة الحكومية السابقة لكن و قال عقيده الدولة حتى الان هي اقتصاد السوق وده يعني قضية ماشي هنقبلها مؤقتاً لكن اذا اراد الشعب غير ذلك فالسلطه له وهو ده الموضوع اذا الشعب قرر انه عايز ها الاستمرار هذا النهج الاقتصادي فليكن اذا قرر غير ذلك يجي بقى دور الفنيين ينفذوا ده واحنا عندنا .. اه بس الشعب عارف يدخل جيبة كام آخر الشهر وعارف هو بيشتري السلع بكام وعرف بيدخل ابنه المدرسة بتكلفة مقبولة ولا لا وبياخد تعليم مقبول ولا لا … مصالح المواطن البسيط هو افضل حكم عليها وهو ده المحك في السياسة الاقتصادية .. السياسة الاقتصادية مش كلام ظريف .. اه بس كل يعني هو حتى ده بيقال كل سياسة اقتصادية اي قرار اقتصادي فيه ناس متضررة منه وناس مستفيده منه تمام ..

اعتقد انه فيه كان هناك فرصة على الاقل في الجانب الاقتصادي في الموازنة التي اعلنت انه يحصل تعديلات مكانتش هتبقى يعني بتتطلب مواجهات عنيفه ولا تغييرات خارقه يعني تتجاوز صلاحيات الحكومة الانتقالية لكن كان ممكن يبقى لها اثر مهم جداً على احساس الناس عموم الناس بانه الثورة جائت لصالحهم .. لم تتخذ هذه الاجراءات .. يعني في اجراءات زي مثلاً انه الدولة تاخد وكله في اجماع من بعض الوزراء في المجموعه الاقتصادية مقتنعين تماماً مثلاً بانه دعم الغاز لمصانع كثيفة استهلاك للطاقه زي الاسمنت والحديد والاسمده ينفع يتقلص فوراً لانه مضر اولاً بالبيئة لن يؤسر على هوامش ارباح هذه الشركات ويستطيع توفير مليارات الجنيهات سنوياً للموازنه ينفع ننفقهم يعني بتقديرات تصل تتراوح ما بين 7.5 مليار لـ 10 مليار جنية سنوياً حضرتك لو حطيت الـ 10 مليار دول على مدى 5 سنين في التعليم يعني 50 مليار جنيه من غير العجز يعني دي فلوس بس بتحولها من بند لبند يبقى عندك 50 مليار تطور بيه التعليم شوف حضرتك ده ممكن يعمل فرق قد ايه في الجيل اللي جاي وده بند واحد في بنود تانية كتير منها المضاربة في البورصة ان انت لو فرضت عليها قدر من الضريبة فانت مش هتحجمها حتى 100% مش هتلغيها وموجوده بره .. محتاجة جرأة سياسية في بعض الحالات ومحتاجة قدرة على المواجهه مع اصحاب مصالح .. الشعب جاهز طبعاً الشعب اثبت قدراته بشكل واضح وشجاحته وتضحيته في سبيل البلد يعني بما لا يدع مجالاً للشك.

Advertisements

One comment

  1. انا بجنية واحد ممكن يشبعنى طول النها ر 1 / 5 رغيف + 75 فول وبصلة
    وأقول الحمد لله ومش مهم سجاير ولا مهم اكلم المزة ولا مهم اشرب حاجة ساقعة ولا اى حاجة بس المهم من دا كلة
    الامان لبلدى ولولادى ولولادنا ولبانتا وامهاتنا واخواتنا يعيشوا بأمان
    طب اقولك من 10 سنيين كانوا بيقولو ا مصر هاتموت من الجوع كنت سامع كدة
    طيب معلش فية فقير وغنى هوحر الغنى عاوز يعيش ويسيب اخوة المصر ى وبقول المصرى مش المسلم ولا المسيحى ولا اى ملة تانية
    لانة هايفكر فى يوم او لحظة ان بشرب من مية النيل اللى كل المصريين بشربوا منها
    أكيد هايحس ولو للحظة انة زينا عايش جنبنا
    وبقول للمرة المليون مصر ام الدنيا هاتعيش شبعانة وتموت شبعانة تحيا مصر تحيا مصر ويموت كل عدوبحسرتة لكى لاينال من ترابك الغالى يابلدى

شكرا على تعليقاتكم

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s